كيف يتم تنقية المياه في المنزل

كيف يتم تنقية المياه في المنزل

لنقل أن هناك كارثة ما حلت بمكان إقامتك هدت كل البنية التحتية الموجودة من حولك ولكن لابد لك من أن تعيش وتستمر في المقاومة ولكن المشكلة التي ستواجهها هي إحتياجاتك الجسدية للماء والطعام قد تجد الطعام ولكن ماذا عن المياه ؟؟وإن وجدت المياه كيف تتأكد أنها صالحة للشرب؟؟ هذه قصة لنبدأ مقالنا اليوم عن كيف تقوم بتنقية المياه بطرق طبيعية سهلة و بسيطة قد تحتاج إليها لأي سبب ما مبدئيًا يجب أن تعرف أن الفلاتر التي تضعها في المنزل لا تقوم إلا بتنظيف المياه فقط وتنظيف المياه ليس كافيًا في العادة أو في هذه الأوقات الصعبة حيث يجب تنقيتها لأنها قد تحتوي على بعض البكتيريا الضارة والامراض لذلك أنت تحتاج إلى المرحلتين التنقية والتنظيف إليك طرق تنقية المياه فى المنزل

طرق تنقية المياه فى المنزل
طرق تنقية المياه فى المنزل

المرحلة الأولى: تنظيف المياه:

إذا كان مصدر المياه غير نظيف أو يعطي لون غير طبيعي للمياه مما يعني أنك تحتاج إلى فلتر لتنقية المياه وفي هذا الجزء سنقدم بعض التعليمات لتصنع فلتر خاص بك في الأوقات الصعبة

المكونات:

حصى
رمل
قطع قماش أو ضمادات
فحم
يجب أن تستخدم إما القماش أو الضمادات ولا تخلط بينهما أو تستخدمهما معًا
الحصى والرمل سوف يحجزان أي جسيمات صغيرة ضارة أو ألوان غير مرغوب فيها في المياه
الفحم سوف يزيل المواد الكيميائية الضارة من المياه عن طريق التفاعل معها ولكن ليس كل المواد الكيميائية يمكن التخلص منها عن طريق الفحم

كيفية التتفيذ:

1. قم بوضع المكونات بالترتيب كما في الصورة التالية

طرق تنقية المياه فى المنزل
طرق تنقية المياه فى المنزل
طرق تنقية المياه فى المنزل
طرق تنقية المياه فى المنزل

2. قم بصب المياه الغير نظيفة ببطء من الأعلى عند طبقة الحصى واستقبل المياه النظيفة من أسفل الفلتر في وعاء نظيف

طرق تنقية المياه فى المنزل
طرق تنقية المياه فى المنزل

المرحلة الثانية: تنقية المياه:

تنقية المياه مرحلة تمر بها المياه لكي تتخلص من البكتيريا والأمراض التي قد تحويها المياه غير النظيفة وسوف نذكر في هذه المرحلة مجموعة من الوسائل التي تساعد في تنقية المياه:

1. غلي المياه:

من وسائل تنقية المياه التي لا غنى عنها هي غلي المياه لمدة 5 دقائق على الأقل حتى 20 دقيقة. إغلي المياه في وعاء ذوغطاء حيث أنه سيقوم بحبس الحرارة مما يجعلها تغلي بشكل أسرع حيث يوفر الوقود في هذه الأوقات الصعبة

2. إستخدام الكلور:

سوائل التبييض تحتوي على الكلور الذي يستخدم في تبييض الملابس كما يستخدم في تنقية المياه بشكل بسيط كما تتم معالجته من المياه بسرعة. يتم وضع أقل من 1% من الكلور لكل لتر مياه واتركه 30 دقيقه فقط حتى يتبخر من المياه. أعرف أن الكثير سيعترض على إستخدام الكلور ولكن تخيل أنك في وقت كارثي لن تجد إلا هذه الطرق البسيطة لكي تنجو بحياتك ومن حولك
قم بوضع كمية مناسبة من الكلور في المياه بعد ذلك قم بتقليل المياه والكلور معًا بعدها أتركه لمدة 30 دقيقة وإن كانت المياه لها رائحة الكلور حاول أن تقوم بتنظيفها كما في المرحلة الأولى

الماء

هو المكوّن الأساسي في جسم الإنسان، وهو عصب الحياة، واستخداماته لا تعدّ ولا تحصى؛ فلا يخلو شيء من وجود الماء فيه، ولكن مع زيادة عدد سكّان العالم وزيادة استخدام الماء في كافّة المجالات أصبح هناك نقص في المياه الموجودة؛ لذلك أصبحت هناك حاجة للبحث عن مصادر جديدة للمياه مثل تنقية المياه العادمة حتى تصبح صالحةً للاستخدام البشري.

تنقية المياه

هي عمليّة تتمّ فيها إزالة الشوائب من المياه والتخلّص منها للاستفادة من المياه لاستخدامات الإنسان المتعدّدة، وتمر المياه بمراحل متعدّدة عند تنقيتها للتخلّص من كلّ الشوائب؛ كجزيئات الرمل، والمواد العضويّة، والبكتيريا، والطفيليّات، والمعادن السامة.

وهناك العديد من أساليب تنقية المياه، وهناك معايير دقيقة لتنقية المياه حتى تكون صالحةً للاستخدام البشري وخاصّةً مياه الشرب وتطهيرها بالكلور أو الأوزون؛ حتى لا تتسبّب بانتشار العديد من الأمراض مثل: الكوليرا، وحمّى التيفوئيد، ونذكر من طرق معالجة المياه:

  • الترسيب: وهي أوّل عملية استخدمت لعلاج المياه، وتكون داخل أحواض دائريّة أو مستطيلة يكون لها مدخل ومخرج، وتصمّم بشكل مناسب يأخذ بعين الاعتبار الخواص الهيروليكية، ويتمّ التخلص من الرواسب بواسطة مضخّات خاصة.
  • الأشعة فوق البنفسجية لتطهيرالمياه والترشيح، وتعمل على إزالة العوالق من المياه.
  • تنقية المياه باستخدام الأمواج الفوق الصوتية، وهي تُبعث من جهاز يعمل على بث أمواج فوق صوتيّة فوق المياه؛ فتعمل على قتل الأشنيات والطحالب والبكتيريا، وتتخلّص من رائحتها الكريهة.
  • تنقية المياه السطحية: تحتوي هذه المياه على نسبة قليلة من الأملاح والطحالب والبكتيريا، فيتمّ علاجها لإزالة المواد العالقة الّتي تُعكّرها وتجعل لها لوناً ورائحة كريهين، وتتمّ معالجتها بالترسيب والترشيح والتطهير.
  • تنقية المياه الجوفيّة: فتحتاج المياه إلى تنقية ومعالجة متقدّمة باهظة التكاليف؛ كإضافة الكلور ثمّ ضخّها إلى شبكة التوزيع، وتحتاج إلى معالجة فيزيائيّة وكيميائيّة لإزالة الغازات الذائبة بها مثل: ثاني أكسيد الكربون، وكبريتيد الهيدروجين، أو لإزالة بعض المعادن مثل الحديد والمنغنيز الّتي تتسبّب في عسر الماء، وتتمّ إزالتها بعملية التهوية، والعمل على تبريد المياه الجوفيّة لإزالة المعادن، وتتمّ إزالة عسر المياه بإزالة المركّبات الموجودة بها عن طريق الترسيب الكيميائي، وتتمّ هذه العمليّة في محطات المياه بإضافة الجير المطفأ بكميّات محدودة، ويتمّ بعدها حدوث تفاعل ممّا يُشكّل رواسب للمعادن، وقد يتمّ اللجوء لإضافة رماد الصودا.
  • تنقية مياه الشرب، فيجب تهوية الماء في البداية لزيادة نسبة الأكسجين لتحسين طعمه وجعله صالحاً للشرب، ثمّ يتمّ غليه حتى تُقتَل الجراثيم والبكتيريا، ثُمّ يُعرّض للأشعة الفوق بنفسجيّة التي توجد بالشمس فتقتل الجراثيم الباقية، ويتمّ استخدام أجهزة حديثة لهذا الغرض، وتختلف نسبة إضافة المعقّمات للمياه كاليود، ومن ثمّ تُضاف مواد تُزيل طعم اليود، ومن ثمّ تتمّ تحلية المياه بإزالة الأملاح الزائدة لتصبح صالحةً للشرب وللزراعة والصناعة، ويتمّ ذلك في محطّات خاصّة للتحلية كالتقطير، لكنّها مكلفة، وتستهلك نسبةً كبيرة من الطاقة غير المتجدّدة، وتزيد تلوّث البيئة.
  • كيف لنا أن نعيش من دون ماء ؟ لا أحد يستطيع العيش من دون المياه وهي سبب في بقاء الحياة واستمرارها ، الإنسان لا يستطيع البقاء من دون ماء إلا لثالثة أيام على الأكثر، وأيضاً الحيوانات والنباتات ليس بإستطاعتهم العيش بدونه ، هناك بعض الدول تمتاز بطبيعة صحراوية التي تقل فيها نسبة الأمطار وربما تندر ، فتلجئ هذه الدول إلى الحصول على المياه من وسائل أخرى مثل : تنقيت المياه وذالك لتلبية احتياجات السكان ، وأيضاً البلدان التي تمتاز بكثره الأمطارتحتاج إلى تصفية المياة .

    ماهي تصفية المياة : هي عبارة عن ازالة الشوائب من المياه ، وذالك لأن هذه المياه لا تكون صالحة للإستهلاك البشري وعند إجراء عملية التنقية تصبح ملائمه للإستخدامات المختلفة مثل : الصناعة والزراعة وغيرها من الأمور .

    يمكن تنقية المياة من خلال : الترشيح، ولتصفية وتحليل مياة البحر نستخدم التناضح العكسي، لكن ما هي المواد التي يمكن إزالتها ؟

    • الرمال .
    • المعادن مثل ( Fe\Cu ) .

    في إحد ى بلدان العالم تم اكتشاف مرض الهيضة ( الكوليرا ) ، حيث أن هناك وباء في الماء قاموا بوضع معايير خاصة في مياة الشرب للوقاية منه ، وبسبب وجود هذا المرض يجب أن يوجد في الماء كمية قليلة من الكلور ( Cl ) .

    ما هو سبب التقدم المستمر في معالجة المياه :

    • التطور المتواصل في أساليب تحلية المياه ومعالجتها .
    • تم العثور على مواد جديده لم تكن معروفة في السابق .
    • اكتشاف بعض المشاكل بسبب وجود بعض المكونات في المياه .

    تنقسم المياه إلى نوعين :

    1) مياه جوفيه : هي عبارة عن مياة تكون موجود في جوف الأرض، وتتكون نتيجة عوامل جغرافية مختلفه منها ان هذه المنطقة قي الزمن الماضي كانت منطقه كثيرة الأمطار فتتكون الأبار الجوفية فيها .

    من أسباب عدم استخدام هذا النوع :

    *بسبب الكلفة الباهضه في اخراجها .

    • الآليات التي تستخدم تكون ذات تكلفه عاليه .
    • لمعالجة هذه المياه : نحتاج إلى عمليات فيزيائية وكيميائية فيتم اخراج اكسيد الكربون ، و HCO3 .

    2) المياة السطحية : هي التي تكون فوق سطح الأرض مثل : الأنهار ، والبحيرات ، وهي بتالي تحتوي على كمية قليلة من الأملاح ، ويقتصر تصفيتها في ابعاد المواد العالقه فيها وتطهير المواد .

    وأخيراً لولا الماء لما استمرت الحياة إلى الآن فسبحان الله .

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*