خدمات شركة بالرياض لمكافحة الحشرات

البق هو من الحشرات المنزلية الضارة، وهو حشرة صغيرة لا يتجاوز طولها الخمسة مليمترات، مسطَّحة الشكل وبُنية اللون، وتتغذى على دماء الضحية، حيث أنها تتغذى على دم المستضيف سواء من البشر أو الحيوانات، ولكن معظم الأنواع قد اعتادت على التعايش مع بني البشر؛ والقليل منها يعيش على دماء الطيور والخفافيش. المكان الأشهَرُ الذي تعيش فيه حشرة البق في المنزل هو الفِراش الذي تنام عليه ليلاً، فعندما تخلُد إلى النوم؛ تكون كأنك قدَّمت لها العشاء على طبق من ذهب، فتبدأ في التغذي؛ مما يُعطيك شعوراً بالحكَّة وعدم القدرة على النوم. يعيش البق في الأماكن الحارة والرطبة، فالبيئة الباردة عدوتها اللدودة، ولا تنتقل بنفسها من مكانٍ لآخر، بل إن الإنسان هو الذي يُساعدها على الإنتقال، فتنتقل مع أغراضه أو في حقيبته إذا سافر. الفتحات الصغيرة في الجدران يمكن أن تعمل على انتقال البق من مكانٍ لآخر، ولكنها ليس الطريقة الرئيسية له. تعيش حشرة البق في المتوسط حوالي خمسة عشر يوماً بدون غِذاء، ويمكن لها فقط بوجود أُنثى واحدة أن تصنع مستعمرة كاملة؛ حيث أن الأنثى تضع خلال حياتها حوالي مئتي (200) بيضة، وتلزم البيضة ثلاثة أشهر حتى تفقس وتخرج منها حشرات بق أصغر من البالغة لتُكمِل المسيرة.
إن أكبر أعداء البق هو النظافة، فالبيت النظيف أو الفراش النظيف والجاف؛ هم بيئة لا يستطيع البق أن يحيا بها، فعلى ربة المنزل أن تحرص على تنظيف الفِراش بشكلٍ دوري وتعريضه لأشعة الشمس. الماء الساخن هو مُعقِّم طبيعي، فيجب الحرص على غسل المراتب بالماء الساخن والبخار كل فترة للتخلص من هذه الآفة؛ وكذلك للحيلولة دون تواجدها. ورق الريحان له مفعولٌ كبير في التخلص من بق الفِراش، فنَشرُ بضعة أوراق منها في الغرفة المُصابة؛ كفيلٌ بالقضاء عليها في وقتٍ قصير، وهذه الأوراق موجودة ومتوفرة في محلات العِطارة في بلدك. يجب تنظيف أغطية الأسِرَّة دائماً، فلا يمكن تنظيف السرير وإهمال الأغطية، لأنها قد تكون مختبئة في أي مكانٍ فيها. الكلور له مفعولٌ رائع في القضاء على هذه الحشرة، فاحرصي على وضع مادة الكلور مع مواد التنظيف أو الغسيل عند تنظيف الفراش وأغطية السرير. في الحالات المُستعصية والتي لم تستطع فيها ربة المنزل من التخلص من هذه الحشرة المزعجة؛ يمكن الإستعانة بفريق إبادة حشرات، ولكن المشكلة ليست عويصة لهذا الحد؛ فالإجراءات الإحتياطية والعلاجية المذكورة كفيلة بالقضاء على هذه المشكلة تماماً.
لا تعتبر حشرة البق من الحشرات الناقلة للأمراض أو الفيروسات، بل هي تأخذ من الإنسان الدم ولا تُعطيه شيئاً في المقابل، فلا يوجد خوف من أن تنقل أي مرض على الإطلاق، ولكن المشكلة تكمن في الحكة والإزعاج الذين تسببانهما، فلا يستطيع الإنسان أن ينام براحة؛ مما يُسبب له الأرق والإرهاق.

البق عبارة عن حشرة ضئيلة الحجم بنية اللون وتُعد من أكثر أنواع الحشرات التي تتأقلم على العيش مع البشر، شكلها مسطح وتحصل على غذائها من دم الانسان أثناء النوم وفي الأماكن المظلمة والرطبة، وتسبّب هذه الحشرة بإرهاق لجسم الانسان لفقدانه الراحة أثناء النوم وإصابته بالحساسية، ومن الجدير بالذكر أنّ لهذه الحشرة القدرة على وضع حوالي مئتي بيضة طوال فترة حياتها، ويكثر وجودها في الأماكن المكتظة والرطبة والحارّة، وهناك العديد من الطرق المناسبة للقضاء على حشرة البق والتخلص منها سنذكر بعضاً منها في هذا المقال.

طرق التخلص من البق

  • في البداية يجب الكشف الدقيق عن الأماكن التي تتواجد فيها حشرة البق لاتباع الطرق المناسبة في التخلص منها، ومن الأمور الضرورية جداً تفتيش المفارش والأسرّة خاصة في الأوقات المتأخرة من الليل؛ لأنّها تشعر بالهدوء والأمان في مثل هذه الأوقات الأمر الذي يزيد من نشاطها ويساعدها على مزاولة مهامها.
  • استعمال الكلور والكاز إضافة إلى العطور حيث تُعد هذه المواد فعّالة جداً في القضاء على حشرة البق، نتيجة لانبعاث روائح كيميائية كريهة منها ممّا يساعد في التخلص من البق خاصة (بق الفراش).
  • استخدام البخار والماء الساخن جداً في غسل الأسرّة والمفارش والأماكن المختلفة خاصة التي تُستخدم للنوم.
  • استعمال النباتات العشبية العطرية مثل الريحان والنعناع للقضاء على حشرة البق، حيث إنّها تنفر من الروائح العطرية المنبعثة من هذه النباتات، وتتم هذه الطريقة بوضع عدد من أوراق الريحان أو أي أوراق عشبية أخرى في الأماكن التي تنتشر فيها هذه الحشرة مثل الأسرّة أو داخل المخدة.
  • وضع بضع القطرات من (أبو فاس) على مناطق الجسم المكشوفة لطرد البق والتخلص منه.
  • دهن الجسم كاملاً بمزيج يتكون من المياه الدافئة وملعقة من زيت الكافور لمحاربة البق بطريقة بسيطة جداً.
  • وضع عدد مناسب من أوراق شجرة النيم في الأماكن المفضلة والمناسبة لتكاثر حشرة البق، ومن الممكن أيضاً حرق أوراق النيم واستعمالها كبخور الأمر الذي يقضي عليها في وقت قصير.
  • استخدام المواد التي تمتص الرطوبة من الأماكن التي تتواجد فيها هذه الحشرة حيث تعتبر هذه البيئة من أفضل الأماكن التي تساعد على نموها وتكاثرها ومن هذه المواد (السيلكا جل).
  • تعريض الأماكن التي تتواجد فيها حشرة البق إضافة إلى المفارش والأسرّة لأشعة الشمس، وتُعدّ هذه الطريقة من أفضل الطرق الطبيعية المستخدمة في القضاء على هذه الحشرة بشكل نهائي.
  • في حال فقدان السيطرة على حشرة البق وتفشي انتشارها يجب اللجوء إلى استعمال المبيدات الحشرية للقضاء على البق نهائياً.

تناسب هذا النوع من الحشرات البيئات الرطبة التي تتواجد فيها المياه مثل الوديان التي يوجد على جوانبها بِـرَكاً من المياه تكون المياه فيها راكدة، كذلك تنتشر في المناطق التي يتواجد بها مستنقعات أو المناطق التي تكون مناهل الصرف الصحي فيها مفتوحةً، تضع حشرة البعوض بيوضها على سطح الماء، لذلك يجب أن تكون المياه راكدةً تسمح لهذه البيوض بالمكوث لمدةٍ في موقعها.
شكّلت هذه الحشرة مشكلةً كبيرةً لسكان المناطق التي يوجد فيها أودية أو مستنقعات إذ يتطلب مكافحتها جهد الحكومة لما تسببه من أمراض للناس وأكثر الأمراض التي تسببها حشرة البعوض هو الملاريا الذي كان ينتشر كـوَباء بين الناس في بعض الأماكن ويتسبب بوفاة العدد الكبير منهم، لذلك قامت الحكومات بمكافحة هذه الحشرة ضمن برامج محددة دورية.

كيف أستطيع مكافحة البعوض داخل منزلي

  • البحث في الأماكن المجاورة للمنزل عن مصدر هذه الحشرة والتخلص من بِرَك المياه وذلك بتجفيفها أو برشها بمبيداتٍ كيماويةٍ بشكل دوريّ.
  • وتغطية الحُـفر الامتصاصية القريبة من المنزل إنْ وُجدت.
  • تغطية مناهل الصرف الصحي، هذه الإجراءات حول البيت.
  • كما أنّ زراعة بعض النباتات بالقرب من النوافذ وخاصةً الريحان ،فرائحتها تطرد البعوض.
  • و أيضاً لابدّ تغطية أنفسنا وخاصةً الأطفال بغطاءٍ مخصص لهذه الغاية وهو معروف للجميع (الناموسية).
  • إغلاق النوافذ بالمنخل لكي لا نسمح للبعوض بالدخول.
  • ويمكن أيضاً عمل مصائد للبعوض نصنعها بأنفسنا كما يلي :

نحضر زجاجة بيبسي فارغة، ونقصها نصفين نضع كميةً قليلةً من الماء الدافئ مع ثلاث ملاعق من السكر ونحركها حتى يتكون لدينا خليط خشن، ونرش فوقها ملعقة من خميرة العجين، ونضع النصف الآخر من الزجاجة بعكس قصها ،أي أن تكون فوهة الزجاجة إلى الأسفل ونتركها في زاوية معتمةٍ من الغرفة التي نجلس فيها لكون رائحة الخميرة جاذبة للبعوض إذ إنّ رائحة الخميرة التي تتغذى على السكر شبيهة برائحة الهواء الذي يخرجه الإنسان بالزفير.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*